اســـــتشــــــــــارات
كي تظهر لك جميع المنتديات والمواضيع
و حتى تعم الفائدة
حتى تستفيد وتفيد غيرك
بادر للتسجيل بالمنتدى
اللهم اني بريء من اعلانات جوجل التي تغزو المنتديات
المواضيع الأخيرة
» ما ينقصنا هو ان يرتقي سلوكنا لمستوى عقيدتنا
الجمعة نوفمبر 17, 2017 1:46 am من طرف الاستشاري

» حياتي الزوجيه بتنهار
الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 3:39 pm من طرف اوراق مبعثرة

» المال ملكك لكن الموارد ملك المجتمع
الإثنين سبتمبر 11, 2017 3:58 pm من طرف اوراق مبعثرة

» هل ستقطع الحبل ؟؟؟...لا تتردد فإن الله معك
الإثنين سبتمبر 11, 2017 3:16 pm من طرف اوراق مبعثرة

» الحب القاتل
الأربعاء سبتمبر 06, 2017 4:03 pm من طرف اوراق مبعثرة

» كيف تصبحين زوجة راقيه وتكسبين محبة وقلب زوجك؟
الأربعاء سبتمبر 06, 2017 3:52 pm من طرف اوراق مبعثرة

» واحد... مسّوّي فيلم .. بمراتوووو
الثلاثاء أغسطس 29, 2017 2:46 pm من طرف اوراق مبعثرة

» كلام من ذهب * ما بعد الخمسين !
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 2:14 pm من طرف اوراق مبعثرة

» الاستقرار الأسري في الإسلام (1).. سلامة العلاقة الزوجية
الأحد أغسطس 13, 2017 1:22 am من طرف حسين الغزالى

» ساعدوني خسرت شريكة حياتي
الأربعاء أغسطس 09, 2017 5:52 am من طرف حسين الغزالى

» مقولة الأقارب عقارب
الأربعاء أغسطس 09, 2017 5:24 am من طرف حسين الغزالى

» العودة للمنتدى
الثلاثاء أغسطس 08, 2017 4:11 pm من طرف الاستشاري

» أ.. بسم الله ....
الثلاثاء أغسطس 09, 2016 3:09 pm من طرف الاستشاري

» اضاءة
الثلاثاء أغسطس 09, 2016 1:20 am من طرف الاستشاري

» السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الثلاثاء مارس 29, 2016 3:05 am من طرف د محمد سردار

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
د محمد سردار - 3791
 
الاستشاري - 2647
 
غريب الامارات - 1632
 
شام - 1617
 
Admin - 1549
 
ام المجد - 1508
 
المتميز - 883
 
ود - 759
 
شيماء الشام - 733
 
المتمردة - 499
 

لتصفح المنتدى حمل موزيلا
 كي تتصفح المنتدى بشكل افضل
بادر بتحميل موزيلا فايرفوكس
وارمي الاكسبلور في سلة المحذوفات


من هنا
http://www.mozilla.com/ar/
والاسرع طبعا هو متصفح غوغل
Google Chrome
حمل من هنا نصيحة
 
http://www.google.com/chrome/eula.html


أهلا بكم
دعمكم لهذا المنتدى يكون بتبادل الفائدة وابداء الرأي نتمنى أن نتشرف بكم كأعضاء واستشاريين - بوجودكم سيكون المنتدى أجمل
اخبار المنتدى

للراغبين بالزواج



 
سجل بالمنتدى ثم راسل مدير المنتدى لتحصل على اذن الدخول لهذا القسم

لتصلك احدث المواضيع ضع ايميلك من فضلك هنا

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

اعلان منوع
اعلانك هنا يحقق أهدافك
                                                          

ضع اعلانك هنا








 اتصل بنا syria.damas@gmail.com
لوحة ترحيب
أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في
آخر عضو مسجل ام دعاء فمرحبا به
 
 
 
 
 
 

أخبار
أخبار الجزيرة
اضغط هنا لتكتب عربي
لوحة المفاتيح العربية

هي تكره زوجها .. وتقول:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف الاستشاري في الجمعة نوفمبر 05, 2010 1:25 am


هي تكره زوجها .. وتقول:

تريد النصيحة
كي ارسلها اليها عبر الايميل

تقول:

زوجي يفضل اهله عني وبحبهم لدرجة الجنون ما يطلبونه منه يفعله يطلب مني ان اكون نسخة كربونه عنهم بكل شيء اومن بالشخصية المستقله احببته من كل قلبي ولكنه احتقرني وقلل من قيمتي ومكانتي العلمية والعملية انغمس في طلبات اهله واهملني كل الاهمال الذي كنت في امس الحاجة له حيث انني لم انجب فانغمس هو في اهله وانغمست في معرفتي مع شخص تعرفت عليه هذا الشخص احتواني واحبني وتفهمني وكان يسمع شكواي دوما ويصبرني
زوجي يهملني وينغمس في طلبات اهله ونسي انه تزوج ولدية زوجة مطلوب منه ان يرعاها متى كانت الحياه مجرد اكل وشرب فقط وبعدها نوم وعلاقة اي حياه مثل حياه الحيوانات هذه التي هي خالية من الطموح ما يشغل فكري الان انني بجد احبتت ذلك الشخص وافكر فيه دوما وزوجي اراه ان ياخد حقه فقط وما يطلبه مني اعيش في احلام وردية مع ذلك الشخص اعلم انه خطا ولكني احبه واكره زوجي


***************التوقيع****************




ما ينقصنا هو ان يرتقي سلوكنا لمستوى عقيدتنا

avatar
الاستشاري
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 2647
تاريخ التسجيل : 21/03/2008
السٌّمعَة : 111

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف شام في الجمعة نوفمبر 05, 2010 5:19 am

أهلا وسهلا سيدتي
سيدتي الكريمة : انا ما بشوف غلط زوجك مو فادح و كبير ليستحق منك هذا الرد .
هو يحب اهله نعم
يقدرهم نعم
لكن لا تقولي أنه لا يحبك لأنك قلتي أنكِ تحبيه بجنون يعني انتِ عم ترجمي حبه إلك بمحبتك إله

سيدتي لقد قمتِ بغلط كبير مكالمتك لرجل غريب سيئة كبيرة تأثمين عليها يوم القيامة
استغفري و اطلبي من الله السماح
بإمكانك جذب زوجك بطرق كثيرة ( غير الجلوس أغلب الوقت على النت و محادثة رجل غريب )
أحبيه اكثر و لأجله احبي عائلته و انا متأكدة أنه سيغير معاملته لك
و طبعا على قولة المتل كرمال عين تكرم مرج عيون


عدل سابقا من قبل شام في الجمعة نوفمبر 05, 2010 5:34 am عدل 1 مرات

***************التوقيع****************








avatar
شام
مساعد مدير المنتدى
مساعد مدير المنتدى

انثى عدد المساهمات : 1617
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 12/12/2008
السٌّمعَة : 77

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف ام المجد في الجمعة نوفمبر 05, 2010 5:31 am


ما حكم حب المرأة لغير زوجها


س: هل يجوز للمرأة المتزوجة أن تحب غير زوجها وإذا لم يكن لها ذلك فما ذنبها وقلب الإنسان ليس ملك يديه؟ حتى أن الرسول (صلى الله عليه وسلم) كان يقسم بين زوجاته ويقول: "اللهم هذا قسمي فيما أملك، فلا تؤاخذني فيما تملك، ولا أملك" يعني أمر القلب.
ج : يحسن بي أن أذكر هنا ما قاله أحد علماء العصر ودعاته يوما، وقد سئل: هل الحب حلال أم حرام؟ فكان جوابه اللبق: الحب الحلال حلال... والحب الحرام حرام.
وهذا الجواب ليس نكتة ولا لغزا. ولكنه بيان للواقع المعروف. فالحلال بين والحرام بين. وإن كان بينهما أمور مشتبهات، لا يعلمهن كثير من الناس فمن الحلال البين أن يحب الرجل زوجته، وتحب المرأة زوجها، أو يحب الخاطب مخطوبته، وتحب المخطوبة خاطبها.
ومن الحرام البين أن يحب الرجل امرأة متزوجة برجل آخر. فيشغل قلبها وفكرها. ويفسد عليها حياتها مع زوجها، وقد ينتهي بها الأمر إلى الخيانة الزوجية فإن لم ينته إلى ذلك، انتهى إلى اضطراب الحياة، وانشغال الفكر، وبلبلة الخاطر، وهرب السكينة من الحياة الزوجية. وهذا الإفساد من الجرائم التي برئ النبي (صلى الله عليه وسلم) من فاعلها فقال: "ليس منا من خبب (أي أفسد) امرأة على زوجها".
ومثل ذلك، أن تحب المرأة رجلا غير زوجها، تفكر فيه، وتنشغل به، وتعرض عن زوجها وشريك حياتها. وقد يدفعها ذلك إلى ما لا يحل شرعا من النظر والخلوة، واللمس، وقد يؤدي ذلك كله إلى ما هو أكبر وأخطر، وهو الفاحشة، أو نيتها. فإن لم يؤد إلى شيء من ذلك أدى إلى تشويش الخاطر، وقلق النفس، وتوتر الأعصاب، وتكدير الحياة الزوجية، بلا ضرورة ولا حاجة، إلا الميل مع الهوى، والهوى شر إله عبد في الأرض.
ولقد قص علينا القرآن الكريم قصة امرأة متزوجة أحبت فتى غير زوجها، فدفعها هذا الحب إلى أمور كثيرة لا يرضى عنها خلق ولا دين. وأعني بها امرأة العزيز، وفتاها يوسف الصديق.
حاولت أن تغري الشاب بكل الوسائل، وراودته عن نفسه صراحة، ولم تتورع عن خيانة زوجها لو استطاعت، ولما لم يستجب الشاب النقي لرغباتها العاتية، عملت على سجنه وإذلاله ليكون من الصاغرين، كما صرحت بذلك لأترابها من نساء المدينة المترفات: (قالت: فذلكن الذي لمتنني فيه، ولقد راودته عن نفسه فاستعصم، ولئن لم يفعل ما آمره ليسجنن وليكونن من الصاغرين).
هذا مع أن هذه المرأة كانت معذورة بعض العذر، فهي لم تسع إلى هذا الشاب، بل زوجها الذي اشتراه وجاء به إلى بيتها، فبات يصابحها ويماسيها، وتراه أمامها في كل حين، إذ هو -بحكم العرف والقانون هناك- عبدها وخادمها وقد آتاه الله من الحسن والجمال ما آتاه، مما أصبح مضرب الأمثال.
ومع هذا فالزنى من كبائر الإثم وفواحش الذنوب، وخاصة بالنسبة للمتزوج والمتزوجة، ولهذا كانت عقوبتها في الشرع أشد من عقوبة العزب.
بقي ما جاء في السؤال فأقول: إن الحب له مبادئ ومقدمات، وله نتائج ونهايات، فالمبادئ والمقدمات يملكها المكلف ويقدر على التحكم فيها. فالنظر والمحادثة والسلام والتزاور والتراسل واللقاء، كلها أمور في مكنة الإنسان أن يفعلها وأن يدعها... وهذه بدايات عاطفة الحب ومقدماتها.
فإذا استرسل في هذا الجانب ولم يفطم نفسه عن هواها، ولم يلجمها بلجام التقوى. ازدادت توغلا في غيها، واستغراقا في أمرها، وقديما قال البوصيري في بردته:
حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم
والنفس كالطفل ، إن تهمله شب على
إن الهوى ما تولى يصم أو يصم
فاصرف هواها وحاذر أن توليه
وحينما تصل النفس إلى هذه المرحلة من التعلق بصورة حسية ونحوها يصعب فطامها، فقدت حريتها، وأصبحت أسيرة ما هي فيه.
ولكنها هي المسئولة عن الوصول إلى هذه النتيجة.
فإذا كان المحب أو العاشق قد انتهى إلى نتيجة لا يملك نفسه إزاءها، فإنه هو الذي ورط نفسه هذه الورطة، وأدخلها هذا المضيق باختياره. والذي يرمي بنفسه في النار لا يملك أن يمنع النار من إحراقه، ولا أن يقول لها: كوني بردا وسلاما علي كما كنت على إبراهيم. فإذا أحرقته النار وهو يصرخ ويطلب الإنقاذ دون جدوى، كان هو الذي أحرق نفسه، لأنه الذي عرضها للنار بإرادته.
وهذا هو شأن عاشق الصور الحسية، بل شأن كل عاص استغرق في الشهوات وأدمنها، حتى أصبح عاجزا عن الإفلات منها، وهو ما يعبر عنه القرآن بالختم على القلوب والأسماع، والغشاوة على الأبصار، ومرة يقول في قوم: (ما كانوا يستطيعون السمع وما كانوا يبصرون) وهذا تصوير للنهاية التي وصلوا إليها، بمقدمات وتصرفات كانوا مختارين فيها كل الاختيار.
والخلاصة أن المرأة المتزوجة يجب أن تكتفي بزوجها، وترضى به، وتحرص على ذلك كل الحرص. فلا تمتد عينها إلى رجل غيره، وعليها أن تسد على نفسها كل باب يمكن أن تهب منه رياح الفتنة، وخصوصا إذا لمعت بوادر شيء من ذلك، فعليها أن تبادر بإطفاء الشرارة قبل أن تستحيل إلى حريق مدمر.
أعني أنها إذا أحست دبيب عاطفة نحو إنسان آخر. فعليها أن تقاومها، بأن تمتنع عن رؤيته، وعن مكالمته، عن كل ما يؤجج مشاعرها نحوه.
ولقد قيل: إن البعيد عن العين بعيد عن القلب.
وينبغي لها أن تشغل نفسها ببعض الهوايات، أو الأعمال التي لا تدع لها فراغا، فإن الفراغ أحد الأسباب المهمة في إشعال العواطف، كما رأينا في قصة امرأة العزيز. وعليها بعد ذلك كله أن تلجأ إلى الله أن يفرغ قلبها لزوجها، وأن يجنبها عواصف العواطف، وإذا صدقت نيتها في الإخلاص لزوجها، فإن الله تعالى -بحسب سنته- لا يتخلى عنها.
وإذا عجزت عن مقاومة العاطفة، فلتكتمها في نفسها، ولتصبر على ما ابتليت به، ولن تحرم -إن شاء الله -من أجر الصابرين على البلاء.
ومثلها في ذلك الرجل يحب امرأة لا يمكنه الزواج منها، كأن تكون متزوجة، أو محرما له بنسب أو مصاهرة أو رضاع، فعليه أن يجاهد هواه في ذات الله تعالى، وفي الحديث "المهاجر من هجر ما نهى الله عنه، والمجاهد من جاهد هواه".


عدل سابقا من قبل ام المجد في الجمعة نوفمبر 05, 2010 6:07 am عدل 1 مرات

***************التوقيع****************




avatar
ام المجد
مستشار معتمد
مستشار معتمد

انثى عدد المساهمات : 1508
العمر : 57
تاريخ التسجيل : 24/10/2010
السٌّمعَة : 77

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف ام المجد في الجمعة نوفمبر 05, 2010 6:04 am

ونصيحتي لك اختي الكريمة هي ان اصلاح حال زوجك وعودته اليك

متوقف عليك وعلى سياستك في داخل المنزل
فحُسن تعاملك معه، وحسن التجمّل له والتبعل له، والاهتمام بنفسك غاية الاهتمام حتى تكوني كالوردة الحسنة المنظر الطيبة الرائحة، والاهتمام ببيتك - بارك الله فيك – وتهيئته وإعداده، وتطييبه بأنواع الطيب الرائعة، وعدم نقاشه في مسألة أهله، وعدم الإلحاح عليه في ذلك، وعدم الكلام في هذه المسألة؛ لأنك إن تكلمت في هذه المسألة وأنكرت عليه فستصبحين في جبهة مضادة له، وبالتالي تفقدين رصيدك، حتى وإن كنت مغضبة وإن كنت حزينة لأنه مكث فترة طويلة عند أهله، فلا تظهري له ذلك، وإنما كلما رجع قولي له (كيف حال الذين كنت عندهم، أسأل الله عز وجل أن يجمعنا وإياك وإياهم على خير)، بهذه الطريقة تشعرينه أنك في صفه وأنك لست معادية له أو لست متألمة لذلك، ولكن بحسن المعاملة والعشرة كما ذكرت والتجمل والأخذ بالأسباب وجعل بيتك روضة من رياض الجنة، سيشعر فعلاً بأن هناك مكاناً قريباً من البيئة التي نشأ فيها، وبذلك ستتعدل الأمور وتكون كما تحبين
باذن الله تعالى
اسال الله لك الهداية والتوفيق لما يحبه ويرضاه

***************التوقيع****************




avatar
ام المجد
مستشار معتمد
مستشار معتمد

انثى عدد المساهمات : 1508
العمر : 57
تاريخ التسجيل : 24/10/2010
السٌّمعَة : 77

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف شيماء الشام في السبت نوفمبر 06, 2010 5:38 am

سيدتي الكريمة
لفت انتباهي أمر الانجاب ؟؟
قلتي انك لم تنجبي ؟؟؟
هل السبب منكِ أم منه ؟؟؟
من الواضح من العبارة أن السبب منكِ ..و إن كان حدسي في محله فهل تكافئينه على صبره عليكِ بخيانته ؟؟؟
كوني على ثقة سيدتي أنه لو لم يكن يحبك لما صبر عليك وكان تزوج بأخرى بمنتهى السهولة وهذا حقه الشرعي ..
فلا تبادلي الاحسان بالإساءة

***************التوقيع****************


*****وستظل الشام شامنا*****
avatar
شيماء الشام
مستشار معتمد
مستشار معتمد

انثى عدد المساهمات : 733
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
السٌّمعَة : 92

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف الاستشاري في الأحد يناير 23, 2011 10:32 pm

تم ارسال ردودكم
لكن الاخت السائلة لم تجب على بريدي الالكتروني على اسئلتكم
اشكركم

***************التوقيع****************




ما ينقصنا هو ان يرتقي سلوكنا لمستوى عقيدتنا

avatar
الاستشاري
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 2647
تاريخ التسجيل : 21/03/2008
السٌّمعَة : 111

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هي تكره زوجها .. وتقول:

مُساهمة من طرف د محمد سردار في الإثنين يناير 24, 2011 6:57 am

زوجي يفضل اهله عني وبحبهم لدرجة الجنون ما يطلبونه منه يفعله
لكنه لم يتعرف على إمرأة أخرى ويهواها .
اؤمن بالشخصية المستقله .
وهل تعريف الشخصية المستقلة يعني أن نبحث عن الحب خارج نطاق الزوجية أم نصارح الشريك ونتفاهم وقد نتطلق ونحن في قمة الشرف لأننا نؤمن بالشخصية المستقلة والتي لا تدخل الخيانة باي شكل من مواصفاتها .
احببته من كل قلبي ولكنه احتقرني وقلل من قيمتي ومكانتي العلمية والعملية ,أي قيمة علمية وعملية تبيح لك أن تقيمي علاقة (حب) وتمنحين مشاعر لشخص آخر .
انغمس في طلبات اهله واهملني كل الاهمال
ترى ما هي هذه الطلبات هل واحدة منها إقامة علاقة مع إمرأة أخرى .
كنت في امس الحاجة له حيث انني لم انجب
بغض النظر عن السبب منك أو منه , ولو كان منك لكان فعلك اقبح من اي تصرف يمكن أن يتصرفه , وإن كان منه فهو إتجه إتجاه ينسيه همه , وبكنه بقي شريفاً .
فانغمس هو في اهله ,
وانغمست في معرفتي مع شخص تعرفت عليه هذا الشخص احتواني واحبني وتفهمني وكان يسمع شكواي دوما ويصبرني .
يا لك من رائعة في إنغماسك ويا له من شهم يبيح لنفسه المحرمات .
ليس أمامك إلا أن تطلبي من زوجك الطلاق دون أن تعلميه كبر ما فعلت لأنها اشياء لا يسامح عيها لا الرجل ولا المرأة , الخيانة أمر لا يغتفر ومن الخير أن تتحملي وجعك وحدك , وتذهبي لهذا الرائع الذي يحتويك , ولكن تأكدي أنه سوف يلقي بك بعيداً عنه , فمن باع سابقاً يبيع في أي لحظة أيتها المرأة المحصنة العفيفة المتزوجة .
لا استطيع أن أقول لك إلا إعادة فقرات الإخوة المتعلقة بالتوبة وطلب المغفرة من الله , وإن كنت تصرين على أنك لم تفعلي شيء غلط , فمجرد هذا التفكير , خطأ كبير , وإن كنت تستطيعين أن تنامي بعد ذلك بجانب الرجل الذي هو زوجك فلا تخبريه بشيء إن لم يؤنبك ضميرك , ولا اعرف كيف يمكن أن تفعلي ذلك , وهل هناك من يستطيع أن يتزوج , ثم ولأي سبب يحب شخصاً آخر .
كوني صادقة وإذهبي إلى هذا الأخير لتري قيمتك عنده وعلى رأيك :
زوجي يهملني وينغمس في طلبات اهله ونسي انه تزوج ولدية زوجة مطلوب منه ان يرعاها
فعلاً متى كانت الحياه مجرد اكل وشرب فقط وبعدها نوم وعلاقة اي حياه مثل حياه الحيوانات
ظلمت هذه المخلوقات الرائعة التي يسمو بعضها عن موضوع الإرتباط بأكثر من شخص واحد معاً ولو بعلاقة حب , فالحياة ليست أكل وشرب وعلاقة فقط . محظوظة أنت فقط وجدت ما تبحثين عنه في شخص آخر , فإذهبي إليه عله يمنحك ما تطمحين إليه فوق سلوك الحيوانات . فتكتمل إنسانيتك التي لا ينقصها إلا التفهم والذي لم تجربي أن تمنحيه لزوجك , الذي أحببته ثم سرعان ما أحببت غيره .
هذه التي هي خالية من الطموح ما يشغل فكري الان انني بجد أحببت ذلك الشخص وافكر فيه دوما وزوجي اراه ان ياخد حقه فقط وما يطلبه مني اعيش في احلام وردية مع ذلك الشخص اعلم انه خطأ ولكني احبه واكره زوجي .
يا لك من رائعة , يا لك من رائعة . ما هذه الروعة رجل للحب وآخر للسرير . كم أنت رائعة وتمنحينه حقه وهو منغمس في طلبات أهله .
عودي إلى رشدك , سريعاً , وإستغفري الله , وأوقفي هذه العلاقة والملامسات , والوله الكاذب عودي للواقع بسرعة , وإن لم تستطيعي فكون على الأقل صاحبة شخصية مستقلة وطموحة ولها مكانتها العلمية والعملية , ولكن رغم ذلك بحث عما دون الرقي لما تعتقد أنها عليه .
إبحثي عن النقائص في الجماليات التي تملأ حياتك , لتكتمل روعتها .

***************التوقيع****************





avatar
د محمد سردار
مستشار المنتدى وكبير المشرفين
مستشار المنتدى وكبير المشرفين

ذكر عدد المساهمات : 3791
العمر : 64
تاريخ التسجيل : 24/12/2008
السٌّمعَة : 259

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى