اســـــتشــــــــــارات
كي تظهر لك جميع المنتديات والمواضيع
و حتى تعم الفائدة
حتى تستفيد وتفيد غيرك
بادر للتسجيل بالمنتدى
اللهم اني بريء من اعلانات جوجل التي تغزو المنتديات
المواضيع الأخيرة
» العودة للمنتدى
السبت فبراير 11, 2017 5:02 am من طرف حسين الغزالى

» أ.. بسم الله ....
الثلاثاء أغسطس 09, 2016 3:09 pm من طرف الاستشاري

» اضاءة
الثلاثاء أغسطس 09, 2016 1:20 am من طرف الاستشاري

» السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الثلاثاء مارس 29, 2016 3:05 am من طرف د محمد سردار

» خاطرة , ضوء , نظرة...
الإثنين ديسمبر 22, 2014 1:46 pm من طرف الاستشاري

» أريد حل لمشكلة دائما تعرقلني !!!
الإثنين ديسمبر 15, 2014 1:44 am من طرف د محمد سردار

» الياسمين
الإثنين يونيو 30, 2014 2:04 pm من طرف الاستشاري

» رمضان عاد كل رمضان وأنتم بخير
الإثنين يونيو 30, 2014 2:02 pm من طرف الاستشاري

» رمضان عاد كل رمضان وأنتم بخير
الجمعة يونيو 27, 2014 6:48 pm من طرف د محمد سردار

» ألم تشتاقوا لكل من أحبكم
الجمعة يونيو 27, 2014 6:45 pm من طرف د محمد سردار

» رمضان , والسحور وصلاة الفجر وشوق كبير لكم
الخميس أغسطس 22, 2013 10:20 pm من طرف غريب الامارات

» خواطر غريب الامارات
الخميس أغسطس 22, 2013 4:16 pm من طرف غريب الامارات

» من غريب الامارات إلى اتحاد الامارات
الثلاثاء أغسطس 20, 2013 6:22 pm من طرف غريب الامارات

» قصص مختلفة عن البارادايم
الأحد يونيو 09, 2013 12:56 pm من طرف حور

» ماهو البارادايم ؟؟
الأحد يونيو 09, 2013 12:49 pm من طرف حور

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
د محمد سردار - 3791
 
الاستشاري - 2644
 
غريب الامارات - 1632
 
شام - 1617
 
Admin - 1549
 
ام المجد - 1508
 
المتميز - 883
 
ود - 759
 
شيماء الشام - 733
 
المتمردة - 499
 

لتصفح المنتدى حمل موزيلا
 كي تتصفح المنتدى بشكل افضل
بادر بتحميل موزيلا فايرفوكس
وارمي الاكسبلور في سلة المحذوفات


من هنا
http://www.mozilla.com/ar/
والاسرع طبعا هو متصفح غوغل
Google Chrome
حمل من هنا نصيحة
 
http://www.google.com/chrome/eula.html


أهلا بكم
دعمكم لهذا المنتدى يكون بتبادل الفائدة وابداء الرأي نتمنى أن نتشرف بكم كأعضاء واستشاريين - بوجودكم سيكون المنتدى أجمل
اخبار المنتدى

للراغبين بالزواج



 
سجل بالمنتدى ثم راسل مدير المنتدى لتحصل على اذن الدخول لهذا القسم

لتصلك احدث المواضيع ضع ايميلك من فضلك هنا

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

اعلان منوع
اعلانك هنا يحقق أهدافك
                                                          

ضع اعلانك هنا








 اتصل بنا syria.damas@gmail.com
لوحة ترحيب
أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في الخميس يناير 01, 1970
آخر عضو مسجل femidarny فمرحبا به
 
 
 
 
 
 

أخبار
أخبار الجزيرة
اضغط هنا لتكتب عربي
لوحة المفاتيح العربية

دردشات الشباب عن القلق ومشاركة المرأة فـي نفقات الأسرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دردشات الشباب عن القلق ومشاركة المرأة فـي نفقات الأسرة

مُساهمة من طرف المتفائل في الأربعاء مارس 02, 2011 1:51 am



دردشات الشباب عن القلق ومشاركة المرأة فـي نفقات الأسرة
تناولت غرف الدردشة ومنتديات الحوار الإلكتروني الأسبوع الماضي عدة مواضيع، كان منها المشاركة المادية في الحياة الأسرية، وعن مخاطر القلق على حياةالانسان. في موضوع المشاركة المادية في الحياة الأسرية، طرح أحد المشاركين في منتديات نون النسوة، موضوعا عن المشاركة المالية للزوجة في نفقات البيت، وتغطية تكاليف الحياة، وهنا قالت إحدى المشاركات أنها لا تجد من العيب أو تقليل شأن الزوج أن تساعده في تغطية نفقات البيت، وأضافت: انها حينما تتزوج ستساعد زوجها في تأمين مستلزمات البيت، وهي جادة في هذا الأمر.
مشاركة أخرى قالت أنها ترفض هذا الامر، وتبرر رفضها بقولها أن الرجل إن كانت معه فلوس كثيرة ( أي من عمله وعمل زوجته) فإنها بالتأكيد سيتركها ويتزوج عليها. وهنا ثار أحد المشاركين معتبرا هذه المشاركة متحاملة على الرجال، ولا يحق لها أن تسيء الظن بهم لهذه الدرجة. وقال مشارك آخر أن راتب المرأة لها، ولا يقبل أن تساهم بدفع نفقات الحياة، فهذا دوره هو في البيت، ويقول المشارك أن المرأة التي تبحث عن مستوى عال من الرفاهية ولا ترضى بمستوى زوجها المادي ستتعب كثيرا، وتتعب الأسرة معها في كثرة الطلبات. وفاجأت إحدى المشاركات الموجودين قائلة بأنها تعتقد أن مكان المرأة الأنسب هو بيتها، ولا يجب عليها الخروج منه، وتترك زوجها للشغالة تأخذه منها، فلتنس المتطلبات الزائدة، ولتهنأ ببيتها وزوجها كما هو حاله من دون تلويم. وقالت مشاركة أخرى أنها ستساعد زوجها ماليا عن كان محتاجا فقط، ولكنه إن لم يكن فقيرا فلن تعطيه من مالها. وفي الختام قدمت إحدى المشاركات نصيحة للجميع، وقالت فيها بأن المرأة لا بأس من مساعدتها للرجل، ولكن عليه في هذه الحالة ان يسجل البيت شراكة بينه وبينها، حتى لا تحس الزوجة بالندم لاحقا إن حصل أي شيء من الرجل. وفي الختام قالت إحدى المشاركات أن الحياة قد تكون صعبة مع رجل دخله المادي متواضع، ولكنها الحياة القاسية هي أن تعيش المرأة مع زوج بخيل، وإن كان دخله مرتفعا جدا.
أما موضوع: «انعكاسات تدهور صحة شارون» فقد طرحه موقع البي بي سي بالعربية، ويعتقد أحد المشاركين بأن لا مشكلة ولا فرق سواء أعاد شارون إلى سدة القرار أو رجل آخر، فالسياسة الإسرائيلية هي في صراع دائم معنا ولن تتغير الى أن تقوم الساعة، وقالت مشاركة بأن وفاة شارون سياسيا يعني انتهاء اسرائيل فهو على مدى ستين عاما كان رأس الحربة.
ويرى مشارك آخر أن غياب شارون سيمثل غيابا لرأس من رؤوس المشاكل في المنطقة العربية والعالم، ويعتقد أحد المشاركين أن العرب واليهود لا يريدون موت شارون الآن، بينما يبرر أحد المشاركين رغبته ببقاء شارون على قيد الحياة ليذوق ويلات المرض، وذل العجز، كما أذاق الفلسطينيين إياه لسنوات طوال. وقال أحدهم: «شارون هو احد صناع القرار الاسرائيلي فغيابه عن الساحة السياسية يترك فراغا في الحكومة من دون ان يؤثر على توجهاتها وسياساتها الداخلية والخارجية لأنها تسير ضمن استراتيجية ومسار محددين ضمن المصالح والاهداف الاسرائيلية».
وتحدث أحد المشاركين عن السياسة الإسرائيلية التي لن تتغير بغياب شارون، ولكن حدتها ستخف حسب رأيه. يرى أحد المشاركين في موقع: «السبورات» أن القلق من الد أعداء الإنسان ، فهو ينغص عليه حياته ، ويصادر راحته وسعادته ، ويصيبه بالعديد من الأمراض . جاء هذا ضمن موضوع: «القلق هو العدو، فاحذروه!» وقال المشارك انه لا يقصد القلق العادي الذي يسبق خوض الإنسان لأمر هام أو امتحان، ولكنه يقصد القلق الزائد الذي يعكر حياة الإنسان ويصادر راحته ويسبب الإزعاج للآخرين.
فرد عليه أحد المشاركين وقال بان القلق هو مرض هذا العصر، وقلما ينجى منه إنسان، وقال المشارك أنه يعتقد ان القلق يصيب الإنسان بسبب قلة الإيمان بالله والرضا بقدره، وبسبب ضغوط الحياة المتزايدة. وقال أحد المشاركين أن من أهم خطوات معالجة القلق ان يعرف الإنسان ما الذي يريده، فإنه إن لم يعرف ذلك فلا شيء سيرضيه لأنه لا يدري ما يريد. وضرب أحد المشاركين مثلا للإنسان بالارض، إن قل المطر والماء عنها يبست وقل خيرها، وكذلك الإنسان إن أعرض عن الغيث الإيماني والذكر الرباني يبس قلبه وقل خيره فيراوده القلق دائما. ويرى احد المشاركين أن آثار انتشار القلق بدأت تظهر على المجتمع ككل، مثل ارتفاع المهور للزواج، وكثرة الخلافات الزوجية، وخوف الشباب من الالتحاق بأي عمل، وما يتبعه من بطالة واتكال على الوالد. ويرى المشارك أن من اسباب قهر القلق لدى الإنسان إيمانه بأن الحياة فيها مشاكل، ولا يعني حدوث مشكلة نهاية الحياة، ويضيف بأن معرفة الإنسان بأن غيره من الناس له طباع كغير طباعه يجعله يتقبلهم ويتعايش معهم دون القلق منهم.

المتفائل
مستشار
مستشار

ذكر عدد المساهمات : 410
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 14/11/2009
السٌّمعَة : 26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى